هو كتاب من تأليف الكاتب الأمريكي روبرت كيوساكي بالاشتراك مع شارون إل.ليتشر. وموضوعه هو التأكيد على أهمية الاستقلال المالي وبناء الثروة عن طريق شرح العديد من الوسائل كالإستثمار وامتلاك الأصول والإستثمار بها والبدء في مشروع تجاري بالإضافة إلى كيفية تنمية الذكاء المالي لتحسين الآداء المالي والتجاري. كتب روبرت الكتاب على هيئة حكايات رمزية قائمة على أحداث حدثت بالفعل في حياته منذ الطفولة. حقق الكتاب انتشاراً كبيراً على المستوى العالمي وترجم لمعظم لغات العالم ومنها العربية.

يحكي الكاتب قصة طفولته، الموزعة بين نصائح أبيه الأستاذ الجامعي والذي يرمز له في الكتاب بلقب الأب الفقير، وبين نصائح والد صديقه مايك، رجل الأعمال العصامي والذي يرمز له في الكتاب بلقب الأب الغني. يسرد الكتاب طفولة الكاتب وهو يتعلم كيف يحصل على المال ويكتسبه، مع مقارنة دائمه ما بين وضعي والده الأكاديمي الجامعي، ووالد صديقه العملي التجاري.

ومن أهم مواضيعه:

  • توضيح ما هو الفرق بين الأصول والأعباء.
  • ما يعلّمه الأثرياء ولا يعلّمه الفقراء وأفراد الطبقة الوسطى لأبنائهم عن المال.
  • نفيّ المعتقد السائد بأن منزلك يعد من الأصول، ولكنه من الأعباء.
  • الأهمية الكبيرة للذكاء الاقتصادي ومساوئ الجهل الاقتصادي.
  • الدور الكبير الذي تلعبه المشاريع التجارية القوية والمهارات الاقتصادية والممارسة والخبرة في النجاح الاقتصادي.
  • أهمية مهارات الإدارة والإستثمار وضرورتهم لتحقيق النجاح والتميز وسط المجتمع الرأسمالي.
  • أهمية الإستثمار وإدارة الأعمال في التحكم في مستقبلك الاقتصادي.

وأعتمد كيوساكي في تأليف كتابه على رؤية أستاذه السابق د/بوكمينستر فولر عن الثروة، وهي أن الثروة يتم حسابها بعدد الأيام التي سيكفيك فيها العائد الذي يأتيك من الأصول التي تمتلكها وأن الاستقلال المالي يتحقق عندما يتخطى هذا العائد الشهري نفقاتك الشهرية أي يكفيها ويزيد.